بوتين يوقع على قانون انسحاب روسيا من معاهدة ‘الاجواء المفتوحة’

مشاركة:

اوروبا

صادق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الاثنين على قانون فسخت بموجبه روسيا معاهدة “الأجواء المفتوحة” وتم نشر الوثيقة على البوابة الإلكترونية الحكومية الرسمية للمعلومات القانونية.

وأمر بوتين العام الماضي بإطلاق الإجراءات القانونية الخاصة بانسحاب البلاد من اتفاقية “الأجواء المفتوحة” بعد إعلان إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب عن انسحابها من الاتفاقية من جانب واحد.

وكان المجلس الأعلى للبرلمان الروسي قد صدق على انسحاب البلاد من “اتفاقية الأجواء المفتوحة” الخاصة بالرقابة على التسلح، بعد انسحاب الولايات المتحدة من هذه الاتفاقية العام الماضي.

وانتقدت الخارجية الروسية مؤخرا بشدة رفض إدارة الرئيس الأمريكي الحالي، جو بايدن، مراجعة قرار سلفه، محملة واشنطن المسؤولية عن انهيار الاتفاقية.

وتسمح “اتفاقية الأجواء المفتوحة” التي أبرمت عام 1992 وتضم أكثر من 30 دولة، بتحليق طائرات مراقبة غير مسلحة، تابعة للدول الأعضاء، في أجواء بعضها البعض، بهدف تعزيز التفاهم المتبادل والثقة عن طريق منح جميع الأطراف دورا مباشرا في جمع المعلومات عن القوات العسكرية والأنشطة التي تهمها.

يذكر أنه بحلول نهاية العام 2020، كان عدد المشاركين في المعاهدة 33 دولة بينها ألمانيا وكندا والمملكة المتحدة، وفرنسا، ودول أوربية وآسيوية أخرى.

وفي نهاية أيار/ مايو الماضي، أعلنت واشنطن أنها ستنسحب بالتأكيد من المعاهدة، متهمة موسكو بـ”انتهاكات” للمعاهدة، وهو ما ردت عليه موسكو بالقول إنها لا أساس لها من الصحة، وخسارة الاتفاق تمثل مدلولا سيئا.

وينذر انسحاب أكبر دولتين موقعتين على المعاهدة، بعودة عمليات الاستطلاع واختراق الطيران العسكري لأجواء البلدان الأعضاء في المعاهدة.