حزب الخضر: لابعاد ثروتنا الطبيعية عن التجاذبات السياسية

مشاركة:

وطنية – أشار حزب “الخضر اللبناني”، في يوم البيئة العالمي، الى “أننا نواجه في لبنان الأزمات المالية والاقتصادية والاجتماعية والصحية وتفشي الفساد وعدم القدرة على المحاسبة وسوء الإدارة، وعدم التخطيط المستند الى العلم وأيضا الإنتهاكات والتعديات المستمرة على ثروتنا الطبيعية من مشاكل التلوث على اختلافها، والتعديات على الشاطىء، وقضية النفايات وسوء إدارة قطاع المياه واستمرارالكسارات ومعامل الإسمنت بنهش الجبال والتراجع في المساحات الخضراء”.

ولفت الحزب في بيان الى أنه “يعمل على زيادة المساحات الخضراء عبر حملات التشجير مع البلديات والجمعيات البيئية في مختلف المناطق ويشارك في مكافحة الحرائق ومكافحة التلوث ونشر الوعي البيئي ومتابعة كل القضايا البيئية على اختلافها”.

ودعا إلى “الحفاظ على ما تبقى من ثروتنا الطبيعية وزيادة المحميات وإبعادها عن التجاذبات السياسية والصراعات المحلية وتطبيق القوانين على الجميع من دون مراعاة للمحسوبيات أو النافذين”.