رؤساء وممثلو بعثات ديبلوماسية تفقدوا الاعمال في عيادات العلاج الفيزياء بمستشفى الكرنتينا

مشاركة:

وطينة – لبى رؤساء وممثلو بعثات ديبلوماسية أجنبية وعربية دعوة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP قبل ظهر اليوم، لتفقد الأعمال الجارية في العيادات الجاهزة للعلاج الفيزيائي (مركز تأهيلي وهو عبارة عن عيادات متخصصة لكل من أنواع العلاجات الخاصة بالتأهيل للأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة) في المستشفى الحكومي الجامعي في الكرنتينا، وكان في استقبالهم رئيس مجلس إدارة المستشفى الدكتور ميشال مطر ومديرة المستشفى كارين صقر وأعضاء من مجلس الإدارة.

وبعد جولة على العيادات، أثنت الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في لبنان سيلين مويرو على “التعاون القائم مع المسؤولين في مستشفى الكرنتينا، لإنجاز الأعمال بسرعة لتستقبل العيادات من هم بحاجة إلى علاج فيزيائي”.

بدوره، قال مطر: “نشكر السفراء وممثلي البعثات الديبلوماسية على مشاركتهم في هذا اليوم، الذي أحببنا أن يكون تقديرا لكل فريق عمل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وعلى رأسهم السيدة سيلين مويرو، على العمل الدؤوب الذي قاموا به في خدمة الإنسان والإنسانية”.

وتحدث سفير النيات الحسنة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ميشال حداد عن كيفية “مواجهة كل إعاقة جسدية بالإيمان والمثابرة”، وتحدث عن تجربته الذاتية في “مواجهة الألم بالأمل”.

وبعد عرض مصور لوثائقي عن انفجار مرفأ بيروت، كانت كلمة للمنسق المقيم للأمم المتحدة في لبنان نجاة رشدي، أكدت فيها أن هذا اليوم سيبقى في ذاكرتها لأنه “يوم لخدمة الإنسان والإنسانية”.