العراقيون يتوعدون بسحق الاحتلال.. ويختارون ’مفاوضهم الانسب’!!

مشاركة:

وأختتمت جلسة الحوار الاستراتيجي التي عقدت عبر تقنية الاتصال المرئي، بحضور وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين ونظيره الأميركي آنتوني بلينكن، وأشرف عليها رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي وسط تباين حول أسس الحوار وأهدافه، حيث كشف مستشار الأمن الوطني العراقي، قاسم الأعرجي، في ختام الجلسة أن الجانب الأميركي تعهد بسحب عدد مهم من قواته من العراق، مؤكدا أن مهمة التحالف الأميركي تغيرت من دور قتالي إلى دور استشاري وتدريبي.

ولكن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية، جون كيربي، قال إنه ليس هناك أي تفاهم مع بغداد حول الجدول الزمني المتعلق بعملية سحب “القوات القتالية” لبلاده من العراق، مضيفا خلال المؤتمر الصحفي اليومي، والتي زعم فيها أن عبارة “التوصل لتوافق بخصوص استمرار عملية سحب القوات القتالية الأمريكية بالعراق” الموجودة بالبيان المشترك، “لا تعني في الواقع أن الانسحاب سيبدأ”، مضيفا “البيان ينص على أنه تقرر إجراء مباحثات فنية إضافية من قبل الطرفين بخصوص الانسحاب النهائي”.

ورغم محاولة الوفد العراقي المفاوض طمأنة الرأي العام حول عدم إبقاء قواعد عسكرية أميركية وأن مهمة هذه القوات ستكون استشارية محضة، إلا أن المراقبين يشككون في ذلك باعتبار أن الواقع على الأرض يبين وجود هذه القواعد القتالية في عين الأسد والحرير، والأجواء العراقية مستباحة من قبل الطيران الأميركي.

واعتبر الكاظمي في تغريدته نشرها فجر الخميس على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، ان نتائج الجولة الثالثة من الحوار الإستراتيجي تعتبر بوابة لاستعادة الوضع الطبيعي في العراق، وبما يستحق، مضيفا “انه إنجاز جدير أن نهنئ به شعبنا المحب للسلام”، موضحا بان “الحوار هو الطريق السليم لحل الأزمات”، و “ان “شعبنا يستحق أن يعيش السلم والأمن والازدهار، لا الصراعات والحروب والسلاح المنفلت والمغامرات”.

وتفاعل عدد كبير من ابناء الشعب العراقي مع تغريدة الكاظمي، وقال “Ameer alhaj” في تغريدة له “لا ينفع الحوار نحتاج إلى قرار، وقرار إخراج الأجنبي قد أقرّه البرلمان، فليحزم الأمريكان أمتعتهم فالعراق بجيشه وحشده قادر على الدفاع عن نفسه !!!”.

وغردت “زينب الإبراهيمي” ردا على تغريدة الكاظمي قائلة “الحوار الأستراتيجي وسحب القوات كلام مبخر في الهواء أميركا لا تنسحب من العراق أبداً وحورت الحديث بشأن تقليص العدد أو لغرض الأستفادة من خبرات القوات في الأمن او حتى في قطاع الصحة والتعليم وغيرها اي تعاون مشترك لذا لا توهموا نفوسكم بأخراج القوات وانا شخصيا اقول اتمنى ان نستفاد..”.

وقال “Wael” في تغريدة له “بس هاذا الكلام. سامعه من روساء وزراه سابقين.ومالمسنا شيء عله الارض الواقع . معا احترامي لشخصك”.

وسبقت جولة الحوار عاصفة من الانتقادات من القوى السياسية والبرلمانية والرأي العام وتنسيقيات فصائل المقاومة التي حذرت من أنها ستصعد من عملياتها في حال عدم وضع جدول زمني محدد لإنهاء الوجود الأميركي، مضيفة أن يكون على رأس خارطة الطريق، وباكورة أعمالها؛ تنفيذ قرار الشعب، ومجلس النواب العراقي بإخراج القوات الأميركية، والقوات الاجنبية جميعها من الأرض العراقية، على أن يتضمن ذلك الأجواء العراقية وحمايتها بالكامل، ومنع أيَّ طيران أجنبي من انتهاكها.

وكتب “Naeem” في تغريدة على حسابه الخاص “وجود فصائل مسلحة رافضة للمحتل موقف مشرف وورقة ضغط لتسريع انسحاب المحتل ونطالب الاخ رئيس الحكومة تكريم من قاوم المحتل وشارك في تعجيل انسحابه”.

وغردت “حوراء الوائلي” قائلة “في نهاية 2019 طلب السيد عادل عبدالمهدي رئيس الوزراء السابق رسمياً وتحريرياً من القوات الأجنبية أن تغادر العراق وبتصويت الأغلبية في مجلس النواب العراقي بقرار وجوب إخراج القوات الأجنبية من العراق وعلى المسؤولين تنفيذ هذا القرار. #بالمقاومة_نستعيد_السيادة”.

بدوره قال “ايسر البصراوي” في تغريدة له “ان فشل تفاوض لجنة الحوار الاستراتيجي بأخراج الأحتلال فأن صواريخ المقاومة هي المفاوض الانسب لتنفيذ ارادة الشعب. #بالمقاومة_نستعيد_السيادة”.

ونشر حساب “الحشد المقدس” تغريدة جاء فيها “يتوجب على لجنةِ الحوار أن تحدد سقف زمني واضح لهذا الحوار والمتضمن اخراج قوات الاحتلال و تطبيق مخرجاته ولا يمكن القبول بسياسة الوقت المفتوح. #بالمقاومة_نستعيد_السيادة”.

واضاف حساب “الحشد المقدس” في تغريدة ثانية “يتوجب على لجنةِ الحوار الاستراتيجي مع دولة الاحتلال ان لاتسوف قرارات الشعب المتمثلة بقانون اخراج القوات الاجنبية الذي صوت عليه البرلمان العراقي. #بالمقاومة_نستعيد_السيادة”.

وأكد “علاء الساعدي” في تغريدته “كل محاولات التهدئة والمماطلة في مسألة بقاء الاحتلال لا يمكن القبول بها، والأيام بيننا,,, #بالمقاومة_نستعيد_السيادة”.

ورأى “علي البصري” في تغريدة له “بعد ما انتصرنا على داعش يجب طرد رأس داعش وهي امريكا #بالمقاومة_نستعيد_السيادة”.

وكتب “الشيخ يوسف الدراجي” في تغريدة على حسابه الخاص “#بالمقاومة_نستعيد_السيادة الوطنية للعراق ولن تتكرر جريمة المطار ولن نخسر قادتنا”.

وتابع “الشيخ يوسف الدراجي” في تغريدة ثانية “على لجنة الحوار الاستراتيجي بين العراق وامريكا ان تلتزم بأرادة الشعب العراقي بأخراج قوات الاحتلال والا للمقاومة كلمة الفصل. #بالمقاومة_نستعيد_السيادة”.

وغرد “أحمد الاسدي” قائلا “نؤيد بيان الهيئة التنسيقية لفصائل المقاومة، كونها ترفض الخضوع للأميركي، وتؤكد وجوب تنفيذ قرار مجلس النواب العراقي الملزم بإخراج القوات الأجنبية كلها من العراق. #بالمقاومة_نستعيد_السيادة”.

ونشر حساب “محب العترة” تغريدة جاء فيها “لولا فصائل المقاومة والحشد المقدس لما استقر لنا قرار ولاصبحنا عبيد للخونة المنافقين والكفار الذين يريدون السيطرة على العالم عن طريق الاستعمار ولكن #بالمقاومة_نستعيد_السيادة”.

ورأى “ابو حسين البصراوي” في تغريدته “بعد غزو الاحتلال للعراق واجهت فصائل المقاومة المُحتل بأمكانيات متوسطة لا تتعدى صواريخ الاشتر و العبوات الناسفة وخرج المُحتل هارباً من ضارباتهم…بيان الهيئة التنسيقية اليوم يدل على الاستعداد التام لخوض المواجهة بأسلحة متطورة قد يكون الطيران المُسير اهمها #بالمقاومة_نستعيد_السيادة”.

ونختم الموضوع مع تغريدة الاخت “زهراء الأسدي” التي قالت فيها “عراقنا مقاوم، أثبتنا هذا طوال السبعينات والثمانينات والتسعينات،وبعد سقوط الصنم حاربنا المحتل بأقل الإمكانيات وأخرجناه صاغراً، وبعدها فزعة جنوبنا المتقد وتأسيس الحشد،واليوم سنكمل الطريق. #بالمقاومة_نستعيد_السيادة”.