الحكم بالإعدام على هاشم طلعت ومحسن السكري في مقتل سوزان تميم

مشاركة:

اصدرت محكمة جنوب القاهرة اليوم حكما بالاعدام على رجل الاعمال المصري هشام طلعت مصطفى والضابط السابق محسن

السكري في قضية مقتل المطربة اللبنانية سوزان تميم وذلك بعد موافقة مفتي الديار المصرية على الحكم.

وكان القاضي المحمدي قنصوة اصدر قراره باعدام الرجلين في 21 ايار الماضي، واحاله الى المفتي لطلب رأيه في هذا الحكم تطبيقا للاجراءات القانونية المصرية المتبعة بعدما دان السكري بقتل تميم ومصطفي بالتحريض على القتل.

وبدا مصطفى والسكري هادئين عند النطق بالحكم ونقلا بعد ذلك على الفور خارج قاعة المحكمة في حراسة الشرطة وتبعهما اقرابهما.

ولن ينفذ الحكم باعدام الرجلين الا بعد صدور حكم نهائي من محكمة النقض فيه.

وكان السكري وهو ضابط سابق في جهاز امن الدولة المصري، اعترف اثر القبض عليه في آب الماضي في القاهرة بأن هشام طلعت مصطفى حرضه على قتل سوزان تميم. لكن مصطفي نفى خلال المحاكمة اي صلة له بالقضية.

ويشار الى هشام طلعت مصطفى من كبار رجال الاعمال المصريين ويمتلك واحدة من اكبر المجموعات العراقية والتي يبلغ راسمالها مليارات الدولارات. وهو ايضا عضو قيادي في "الحزب الوطني" الحاكم ومن الاعضاء المعينين بقرار رئاسي في مجلس الشورى المصري.

وكان عثر على المطربة اللبنانية سوزان تميم مقتولة في شقتها في دبي في 28 تموز الماضي.