انتخابات 2009.. بقاع المقاومة يستعد والجميع في المعارضة واحد

مشاركة:

… وكانها الايام الاولى للانتصار والتحرير. وكان المواطنين انتظروا هذا الموعد بفارغ الصبر ليعبروا عن مدى رغبتهم بالتغيير والتعبير عن

مدى استيائهم من الواقع المزري الذي وصلت اليه البلاد بفضل الاكثرية المزيفة التي اتت بفضل التحالف الخادع وبفضل جمهور المقاومة الذي تنكروا له لاحقا. اليوم يضج البقاع باكمله بالناخبين والاهالي الذي يحاولون التعبيرعن ولائهم واندفاعهم في تاييد خيارالمقاومة ونهجها والمعارضة الحاضنة لهذه المقاومة، ومعبرين عن التزامهم بقرارات حزب المقاومة بشخص امينه العام سماحة السيد حسن نصر الله الذي دعا الى التصويت للوائح المعارضة في كافة المناطق اللبنانية لذا فانه من الصعب ومنذ بعد ظهر هذا اليوم التحرك بسهولة في قرى البقاع وعلى شوارعها وخاصة قرى منطقة زحلة حيث تتحرك المواكب السيارة بشكل متواصل رافعة رايات المقاومة والمعارضة الصفراء الى جانب اعلام هذه القوى لتشكل فسيفساء من الالوان الوطنية، فقد ضاقت قرى علي النهري ورياق والفرزل ومدينة زحلة باهلها والسيارات حيث خرج الجميع الى الشوارع وكانه العيد ليعبروا عن هذا الوفاء فيما تصدح من مكبرات الصوت الاناشيد الحماسية للمقاومة والمعارضة واللافت ان اهالي المنطقة لا يفرقون بين جهة معارضة واخرى حيث رفعت اعلام لتيارات معارضة واحزاب ليس لها وجود في المنطقة وذلك تاكيدا على ان الجميع في المعارضة واحد .

هذا وكانت قد سلمت الصناديق ولوازمها من سرايا زحلة الى رؤساء الاقلام ومعاونيهم الذين توجهوا مع القوى الامنية الى مراكز الاقتراع لتجهيزه بانتظار يوم غد حيث تفتح صناديق الاقتراع عند السابعة صباحا .

ويقدر عدد الناخبين في قضاء زحلة بحوالى 154000ناخب يتوزعون على كافة اطياف المجتمع اللبناني الا انمدينة زحلة والتي تعتبر عاصمة الكثلكة في الشرق هي عاصمة البقاع بتنوعه الطائفي والمذهبي والوطني والكل يحتاج الكل .

وان كان هناك لائحتان اساسيتان تتنافسان في زحلة بين الموالاة والمعارضة الا انه حتى الان لا يبدو ان هناك حركة منظمة لماكينة انتخابية منظمة  للائحة الموالاة مع ملاحظة تحرك لماكينات مرشحين شخصية فيما تتحرك الماكينة الانتخابية للائحة المعارضة بشكل كثيف من خلال حوالي ثلاثة الاف عنصر يشكلونها ويتحركون بفاعلية ونشاط لتامين العملية الانتخابية بشكل لائق فيما حضر حشد من المغتربين ليصوتوا للبنان الوطن رافضين لبنان الشركة .