باراك يهدد اللبنانيين: لا تصوّتوا لحزب الله

مشاركة:

في تدخل سافر بالشأن اللبناني حذَّر وزير حرب العدو الصهيوني ايهود باراك من مغبة التصويت لحزب الله في الانتخابات النيابية المقبلة، وهو موقف يندرج في سياق

تحذيرات عديدة أطلقها المسؤولون الإسرائيليون في الأسابيع الأخيرة من نتائج الانتخابات التي قد "تسقط" السلطة اللبنانية في أيدي حلفاء حزب الله كما يعتبرون.

وقال باراك قبيل توجهه الى الولايات المتحدة إنَّ الأجهزة الإسرائيلية تتوقع أن تعزز الانتخابات المقبلة قوة حزب الله وحلفائه، وإذا فاز الحزب بأصوات كثيرة فإنَّ لبنان سيعرّض نفسه لجبروت الجيش الإسرائيلي أكثر من أي وقت مضى. ولم يغفل باراك الإشارة لمقالة دير شبيغل، وقال على طريقة البعض في لبنان إن دور حزب الله يتعزز كونه ذراعاً لإيران.

وكان رئيس هيئة الأركان في جيش الاحتلال الإسرائيلي غابي أشكنازي عبر امس عن قلقه من احتمال فوز حزب الله في الانتخابات النيابية في لبنان التي ستجرى بعد اقل من أسبوعين. وقال إن لدى إسرائيل «خشية حقيقية من وقوع لبنان في المحور الراديكالي»، بحسب تعبيره.

تجدر الإشارة إلى أن الصحافة الإسرائيلية دأبت في الأيام الأخيرة على التحذير من احتمالات فوز حلفاء حزب الله بالغالبية في الانتخابات. وتبارى عدد من المعلقين في تحليل مثل هذه النتيجة وما إذا كانت سيئة أو حسنة من وجهة نظر المصلحة الإسرائيلية.