جنبلاط: اسرائيل تقف وراء اتهام حزب الله بقضية اغتيال الحريري

مشاركة:

اتهم رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي في لبنان النائب وليد جنبلاط اسرائيل بانها وراء ما اوردته مجلة

ديرشبيغل الالماينة ف تقرير لأحد كتابها من مزاعم بأن لحزب الله علاقة باغتيال رئيس الحكومة الاسبق رفيق الحريري، معتبرا ان ذلك بهدف تفجير فتنة داخلية محذرا الاطراف المحلية من الدخول في لعبتها.

وقال جنبلاط في كلمة القاها مساء الاحد في احتفال انتخابي جرى في بيروت "ما ورد في صحيفة دير شبيغل الالمانية شبيه في وظيفته ببوسطة عين الرمانة وقد يكون اخطر منها" في اشارة الى الحادثة التي شكلت صاعق تفجير الحرب الاهلية (1975-1990).

واضاف جنبلاط ان "افق التسوية (العربية الاسرائيلية) يبدو مسدودا بالكامل واسرائيل تريد ان تستخدم لبنان مجددا ورقة الهاء لتمرير الاعتراف بالدولة اليهودية بعد اتمام الترانسفير وتهجير الفلسطينيين".

ولفت ان "السيناريو الذي سربته المجلة الالمانية والمفبرك اسرائيليا يهدف ايضا الى التغطية على اكتشاف شبكات التجسس في لبنان".

واعرب جنبلاط عن ادانته "اي استغلال للخبر من اي طرف اتى". وقال ان "الجميع مستغرق هذه الايام في الانتخابات ولكن هذه الانتخابات قد تصبح ثانوية ازاء خطورة ما يحدث". 

وكانت مجلة "دير شبيغل" الالمانية ذكرت في نشرتها الانكليزية على شبكة الانترنت ان لدى لجنة التحقيق الدولية خيوطا تقود الى اتهام حزب الله مشيرة الى انها تستند في ذلك الى معلومات حصلت عليها من ما وصفتها "مصادر قريبة من المحكمة وتم التحقق منها عبر الاطلاع على وثائق داخلية".