توقيف أحد كبار مسؤولي شبكات التعامل مع العدو

مشاركة:

أفاد مندوب ‘الوكالة الوطنية للاعلام’ في النبطية سامر وهبي

أن دورية تابعة لفرع المعلومات في قوى الامن الداخلي تمكنت ظهر اليوم

من توقيف واحد من كبار رؤوس شبكات التعامل مع العدو الاسرائيلي بعد رصد ومطاردة استمرت لنحو 36 ساعة.

وفي التفاصيل ان دوريات متعددة من فرع المعلومات في قوى الامن الداخلي وبعد توفر معلومات دقيقة وثابتة عن تعامل المدعو م.ح.سعيد (37 عاما) مع العدو الاسرائيلي وانضوائه في شبكات لرصد وتقديم معلومات للعدو عن المقاومة والجيش، أعطيت الاوامر لتوقيفه ولكن المدعو سعيد وهو من بلدة القصير في قضاء مرجعيون، شعر بانكشاف امره فحاول التخفي والهروب بين بلدته ومنزل يملكه في صيدا ومنزل اخر في بيروت. وبعد رصد ومطاردة من مساء اول من امس وحتى ظهر اليوم الجمعة، تمكنت عناصر من المعلومات من توقيفه على الطريق الساحلية بين بيروت والجنوب. وعلى الفور تمت مداهمة منزليه في القصير وصيدا وعثر على اجهزة اتصال عبر الاقمار الاصطناعية واجهزة "يو اس بي" متطورة وذات سعة عالية.

ووصف سعيد بأنه عميل قديم مع العدو الاسرائيلي وهو شقيق زوجة العميل الموقوف ناصر نادر، وتوقيفه صيد ثمين، وهو التوقيف الثالث لعملاء اسرائيليين في غضون 24 ساعة بعد توقيف زياد السعدي في منطقة شبعا والمدعوة خلود جمال نبعة اليوم في شبعا ايضا.