قيادتا أمل وحزب الله في الجنوب: المقاومة ﻻ تزال تمثل حاجة وضرورة وطنية

31/05/2016


عقدت قيادتا حركة أمل وحزب الله في الجنوب اجتماعا مشتركا في مقر قيادة اقليم الجنوب في الحركة في مدينة النبطية. وبعد اﻻجتماع أصدرت القيادتان بيانا توجهتا في مستهله

"بتهنئة اللبنانيين عامة وأبناء الجنوب خاصة بعيد المقاومة والتحرير مؤكدين أن هذه المناسبة الوطنية تأتي هذا العام لتؤكد أن المقاومة ﻻ تزال تمثل حاجة وضرورة وطنية الى جانب الجيش اللبناني لكبح جماح العدوانية الصهيونية والوجه المكمل لهذه العدوانية المتمثل باﻻرهاب التكفيري ودعت القيادتان اللبنانيين ﻻستلهام القيم والثوابت التي ارتكز عليه اللبنانيون في صنع انتصارهم وتحرير ارضهم وفي مقدمة هذه الثوابت الوحدة الوطنية والسلم اﻻهلي والتمسك بثلاثية الجيش والشعب والمقاومة".

كما توجهت القيادتان بالتحية والتقدير "ﻻبناء الجنوب في مختلف المدن والقرى والبلدات على انجازهم استحقاق اﻻنتخابات البلدية واﻻختيارية"، وأكدتا أن "ابناء الجنوب كما كانوا ومازالوا عظماء في مقاومتهم للاحتلال اثبتوا مجددا انهم عظماء في ممارسة الديموقراطية بأبهى صورها وتجلياتها".

وختمت قيادتا امل وحزب الله بيانهما بتوجيه التهنئة للبنانيين عامة والمسلمين خاصة  بحلول شهر رمضان المبارك متمنين ان يكون هذا الشهر المبارك مناسبة يستعيد فيها المسلمون وحدة الصف والكلمة والموقف .

 

 

 

 

 



موقع جبشيت