الجمعة 18/8/ 2017

25/11/1438 هـ

القائمة الرئيسية

 

احفظ بياناتك

اخي الزائر , يمكنك حفظ بياناتك حتى توفر الوقت عند وضع التعليقات.
 الإسم :
 
 البلد :
 
 
 

» القائمة البريدية


إشتراك إلغاءالإشتراك

» خدمة الواتس آب

مثال:9613229857
إشتراك إلغاءالإشتراك
 
 

صور مـخـتـارة


صور من ذاكرة جبشيت

 

 الإحصائيات

 المتواجدون 2554
 مجموع الزوار 26682731

إعــلانــات

اعلن معنا
اشترك في خدمة whatsapp
Add
لاعلاناتكم: ٧٦٦٩٠٤٦٩





 الصفحة الرئيسية » أخبار لبنانية
 
 حرب التصفيات داخل «داعش» مستمرة في جرود عرسال
   25/02/2015 رامح حمية الأخبار | مرات القراءة:  266 | أضف تعليق    


حرب التصفيات داخل «داعش» مستمرة في جرود عرسال
 
واصلت حملة التصفيات الداخلية داخل تنظيم «داعش» في جرود عرسال والقلمون، وسجّل ليل أول من أمس مقتل المسؤول الأمني للتنظيم «أبو مجاهد البانياسي» في منطقة وادي ميرا على يد مجموعة «الشرعي»

في التنظيم نفسه «أبو الوليد المقدسي». وأوضحت مصادر متابعة لـ«الأخبار» أنه بعد تصفية أمير التنظيم في جرود عرسال والقلمون «أبو عائشة البانياسي»، قبل أيام، تصاعدت حدّة الخلافات داخل مجموعات «داعش» المنتشرة في شمالي «خربة يونين» في جرود عرسال (على الجهة الجنوبية لخربة يونين ينتشر مسلحو «جبهة النصرة»).
 
ودارت اشتباكات متقطعة بينهم على مدى اليومين الماضيين. ومساء أول من أمس، أقدمت مجموعة «أبو الوليد المقدسي»، في منطقة وادي ميرا على الحدود السورية ــ اللبنانية المطلة على جرود قارة السورية (حليمة قارة)، على تصفية المسؤول الأمني للتنظيم «أبو مجاهد البانياسي» مع اثنين من مجموعته.

 وأشارت المصادر إلى أن تنظيم «داعش» عيّن أميراً جديداً لمسلحيه في القلمون وجرود عرسال، ويدعى موفق عبدالله الملقب بـ«الجربان»، وهو سوري الجنسية من مقاتلي القصير وقائد ما كان يسمى «لواء الفاروق». وأوضحت أن «الجربان» انتقل بعد سقوط القصير إلى يبرود، ومن ثم فرّ إلى جرود عرسال، لينضم أخيراً إلى «داعش» بعد مبايعته لـ«الخليفة أبو بكر البغدادي».
 الى ذلك، استهدف الجيش اللبناني بالمدفعية الثقيلة أمس تحركات لمجموعات مسلحة في جرود عرسال ورأس بعلبك، فيما بدأ العمل في مركز الأمن العام الجديد الذي استحدث منذ أيام في بلدة عرسال، بالقرب من مركز للجيش. وبدأ المركز باستقبال النازحين الذين دخلوا الأراضي اللبنانية عبر طرق غير شرعية، والمقيمين حالياً داخل البلدة وفي جوارها، من أجل تسوية أوضاعهم وتجديد إقاماتهم.

 من جهة أخرى، افرج القاضي صقر صقر عن رئيس جمعية «اقرأ» بلال دقماق الذي أوقفه الأمن العام في مطار بيروت قبل أيام، بعدما جرى ترحيله من تركيا، بجرم حيازة أسلحة والتحريض الطائفي. وأكّد دقماق أنّ الاسلحة التي ضبطت في منزله في طرابلس «موجود منها في كل المنازل» وأن ملفه لو كان إرهابياً لما أُخلي سبيله بهذه السرعة.
 وأسس دقماق جمعية «اقرأ» مع الداعية الموقوف عمر بكري فستق، قبل أن يختلفا قبيل توقيف فستق.

 

 

 

لم يعجبني
0
0
    شــارك الــمـقـال ::         
كلمات دلالية :  
 

التعليقات (0)



 
  اضغط هنا لإضافة تعليق
الاسم: البريد الإلكتروني :
التعليق :
اضف التعليق
 

 مقالات ذات صله ..

 مقالات مختارة..

 الأكثر قرائه ..

 الأكثر تعليقا ..

 آخر الأخبار ..

 آخر التعليقات ..

 
  الخدمات:
أعلن معنا
شارك في الموقع
شريط الأدوات
أقسام أخرى :
المكتبة الصوتية
منتديات جبشيت
سجل الزوار
عن بلدة جبشيت
تواصل معنا :
لإقتراحاتكم و إستفساراتكم
إتصل بنا
أو بريدنا : mail@jebchit.com
 
الحقوق محفوظة لموقع جبشيت ©